لإحدى المحلات

في أحد الأيام ذهب رجل بخيل مع زوجته لإحدى المحلات
فوجدت زوجة البخيل توبا رائعا قائلتا لزوجها : يا له من ثوب أنيق
فأجابها الزوج البخيل قائلا : إذا سوف أحضرك إلى هذا المحل يوميا لكي تري الثوب

بخييل وغبي جداا

قالك مرة كان واحد بخيل ماراً في شارع مظلم ومعه ورقة نقدية ودينار، سقط الدينار منه فأحرق الورقة النقدية للبحث عنه…

واحد عرض صاحبه

مرة واحد عرض صاحبه و حطلو العدس قالو
كول العدس فيه الحديد ايا مرة التاني عرض صاحبه
جابلو الحديد قالو كول الحديد فيه العدس

الحظ السيء

البخيل: حظي سيئ!! الصديق: ولماذا ؟ البخيل: لأن الصيدلية التي بجوارنا
أعلنت عن تخفيضات وليس فينا أحد مريض.

الضوء يجي ويروح

خطرة جارة شافت الضوء يجي ويروح في دار جارها
مشات تشوف واش كاين لقاتوا يقرا في كتاب وكي يقلب الصفحة يطفى الضوء

10 دينار

أيا قالك هذا واحد فقير , راح طلب واحد في 10 دينار , عطاه 10 دينار وقالو يا ولدي 10 دينار ماديرلك والو في أيامنا , قالو نروح نوزن بيها روحي عندي يومين ماكليتش

المصباح السحري

قالك زوج جيران واحد غني و الاخر فقير. الفقير عندوا المصباح السحري كل صباح يمسحوا يخرج العفريت يقولوا شبيك لبيك اطلب كل شيئ بين يديك الفقير يقولوا اعطيني كاس شاي شافوا الغني و حسدوا على المصباح السحري و بغى يديلوا المصباح قالوا نعطيلك الفيلا و السيارة واعطيني المصباح الفقير قبل بالمقايضة . مسح الغني المصباح وخرجلوا العفريت قالوا شبيك لبيك كل شيئ بين يديك قالوا بغيت فيلا على شاطئ البحر قالوا العفريت اسمحلي خويا نسربي غير الشاي

التبرع بأموال للفقراء

لاثة أغنياء أرادا التبرع بأموال للفقراء وكان ثالثهم بخيل جدا . فقال الاول /سوف أرسم دائرة وأرمي نقودي فالتي تقع داخلها لي و التي تقع خارجها للفقراء . وقال الثاني /أنا أرسم خطا و أرمي فما وقع على اليمين لي وعلى اليسار للفقراء . أما الثالث /أرمي نقودي في السماء التي تسقط لي والتي تبقى في الهواء للفقراء